الرئيسية / بانوراما منوعات / أسباب السيلوليت وعلاجه والوقاية منه للحفاظ على الجسم من الترهلات

أسباب السيلوليت وعلاجه والوقاية منه للحفاظ على الجسم من الترهلات

السيلوليت هو خطوط وتعاريج يظهر في الجلد في بعض المناطق من الجسم بسبب رواسب الدهون، ويعطي شكل مدمل، أكثر المناطق ينتشر فيها هي الأرداف والفخذين، ويحدث عادة بعد سن البلوغ.

ويقول أطباء الأمراض الجلدية أنه قد يؤثر على ما يصل إلى 90٪ من النساء في مرحلة ما من حياتهم.

السيلوليت

وغالبا ما تصنف حالات السيلوليت باستخدام ثلاث درجات:

  • درجة 1: ليس له أي أعراض سريرية، ولكن الفحص المجهري للخلايا بالكشف يظهر تغيرات تشريحية أساسية.
  • درجة 2: يظهر شحوب على الجلد، درجة حرارة أقل، غير مرن، بالإضافة إلى التغيرات التشريحية.
  • درجة 3: يظهر خشونة واضحة على الجلد، بالاضافى لكل علامات الدرجة 2.

على الرغم من أنه يمكن أن يؤثر على كلا الجنسين، هو أكثر شيوعا في الإناث، وذلك أساسا لأنهم أكثر عرضة لأنواع معينة من الدهون.

أسبابه

أسبابه ليست مفهومة جيدا، ولكن هناك العديد من النظريات التي وضعت لتفسيرها. من بينها:

  • العوامل الهرمونية – الهرمونات المرجح أنها تلعب دورا هاما في تطويره. الكثير يعتقدون أن الاستروجين والانسولين والنورادرينالين، هرمونات الغدة الدرقية، وهرمون البرولاكتين هي جزء من عملية إنتاجه.
  • الجينات – الوراثة. الجينات الوراثية لها تأثير، مثل الجنس أو العرق أو بطء عملية التمثيل الغذائي، وتوزيع الدهون فقط تحت الجلد، وقصور الدورة الدموية.
  • النظام الغذائي – الأشخاص الذين يتناولون الكثير من الدهون، والكربوهيدرات، أو الملح والقليل من الألياف أيضا من المحتمل أن يتكون لديهم كميات أكبر من السيلوليت.
  • عوامل نمط الحياة – قد يكون أكثر انتشارا لدى المدخنين، أولئك الذين لا يمارسون الرياضة، وأولئك الذين يجلسون أو الوقوف في موقف واحد لفترات طويلة من الزمن.
  • الملابس – الملابس الداخلية الضيقة والغير مرنة في مناطق الأرداف (الحد من تدفق الدم) يمكن أن تسهم في تشكيل السيلوليت.

 

علاجات السيلوليت

هناك العديد من العلاجات التي اقترحت لإزالته:

  • التدليك
  • العلاج الحراري
  • الموجات فوق الصوتية
  • الترددات الراديوية
  • العلاج المغناطيسي
  • موجات شعاعي
  • التحفيز الكهربائي

الدرجة الثانية من استراتيجيات إزالة السيلوليت تتكون من الأدوية التي من المفترض أن تعمل على الأنسجة الدهنية. هناك مجموعة واسعة من الأدوي التي تستخدم للتخلص من السيلوليت، بما في ذلك:

methylxanthines (caffeine and theobromine)
pentoxifylline
beta-agonists and adrenaline
alpha-antagonists
amino acids
ginkgo biloba
rutin
Indian chestnut

بعض الناس الذين لديهم السيلوليت يرتدون ملابس ضغط خاصة للحد من ظهوره. هذه الملابس تعمل على ضغط الشرايين وزيادة تدفق الدم واللمف للحد من السيلوليت البصرية.

تقنيات الحد من السيلوليت مثل شفط الدهون واتباع نظام غذائي في الواقع لا تزيله. ومع ذلك، تناول طعام صحي، ونظام غذائي متوازن وممارسة الرياضة قد يكون أفضل وسيلة للحد من محتوى الدهون في الخلايا وتقلل من ظهوره.

الوقاية من السيلوليت

يمكن تناول الطعام الصحي، والتركيز على الأطعمة الخالية من الدهون مثل الفواكه والخضراوات والألياف تساعد على تجنبه. وبالإضافة إلى ذلك ارتدي ملابس داخلية مرنة.

error: Content is protected !!